اخر الاخبار

العراق يتقدم إلى المركز الـ 30 عالمياً والرابع عربياً في احتياطي الذهب

  تقدم العراق إلى المرتبة الـ 30، في قائمة الدول...

تعيين العُماني محمد الحسّان رئيساً ليونامي بدلاً عن بلاسخارات

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم تعيين...

الديوانية “تنتفض”.. ناشطون: نشهد هدراً كارثياً بالأموال وقمعاً من الشغب للمتظاهرين

تشهد محافظة الديوانية خلال اليومين الماضيين، تظاهرات في بعض...

ذات صلة

الاتحاد الأوروبي يتخذ إجراءات جديدة بشأن حرب السودان: نشعر بالفزع لما يحدث

شارك على مواقع التواصل

 

علّق المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، لويس ميغيل بوينو، على تصاعد وتيرة القتال بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، والإجراءات التي يعتزم التكتل اتخاذها في محاولة لتهدئة الأوضاع المتفاقمة منذ منتصف نيسان الماضي.

وأدت 7 أشهر من الحرب المتواصلة في السودان إلى مقتل الآلاف ونزوح الملايين داخليا وإلى دول الجوار، وسط مخاوف من استمرار هذا الوضع في بلاد كانت تعاني أساسا التشرذم والصراعات.

وقال بوينو في تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن “الاتحاد الأوروبي يشعر بالفزع لما يحدث ويدين التصعيد الأخير للعنف في دارفور”.

وحدد المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، الإجراءات التي يتخذها التكتل إزاء تصاعد حدة الاشتباكات، بالقول:

  • يذكر الاتحاد الأوروبي الأطراف المتحاربة بأنه بموجب القانون الدولي عليهم واجب حماية المدنيين في دارفور وفي جميع أنحاء السودان.
  • نعمل مع المحكمة الجنائية الدولية والشركاء الدوليين الآخرين لرصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان؛ من أجل ضمان مساءلة الجناة والمساهمة في وضع حد لثقافة الإفلات من العقاب في السودان.

ويشهد السودان تصاعدا كبيرا في وتيرة العنف وسط استمرار الصراع بين قوات الدعم السريع والجيش السوداني وهو ما زاد الوضع تعقيدا، بينما تتصاعد استغاثات المنظمات الإنسانية بسبب انتشار الأمراض بين آلاف المشرّدين.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية سيطرت قوات الدعم السريع على عدد من المدن الاستراتيجية في إقليم دارفور، الذي تبلغ مساحته 493 ألف كيلومتر مربع، ويقطنه 6 ملايين نسمة؛ ويربط حدود السودان بكل من ليبيا وتشاد وأفريقيا الوسطى.

كما ارتفعت وتيرة الاشتباكات بين طرفي الصراع بعد أن تجدد القصف المدفعي العنيف في عدة جبهات بالعاصمة الخرطوم، بعد يوم دامٍ شهد مقتل وإصابة العشرات من المواطنين في أحياء بمدينة أمدرمان وجنوب الخرطوم.

وأعلنت قوات الدعم السريع في السودان، أمس الإثنين، أن عناصرها نفذت “عملية نوعية استهدفت قاعدة وادي سيدنا في أم درمان”.

وذكرت قوات الدعم السريع، في بيان، أن العملية أدت إلى “تدمير طائرة حربية طراز (C130) ومخزن للذخيرة وعدد من الآليات والمعدات والمركبات”.