اخر الاخبار

إيران تصدر تقريرها الثاني بشأن حادثة مروحية “رئيسي”

كشفت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية تفاصيل جديدة...

دول العالم تحاصر الكيان الصهيوني قانونياً.. انضمام المكسيك إلى دعوى جنوب أفريقيا

أعلنت محكمة العدل الدولية تلقيها طلبا من المكسيك للانضمام...

بعد توقفها بسبب احتجاج سائقي العجلات.. إيران تعلن استئناف تصدير بضائعها إلى العراق

أعلنت هيئة الجمارك الإيرانية، استئناف تصدير وترانزيت البضائع إلى...

“أخجلني بكلامه”.. الشيخ الكربلائي يكشف تفاصيل لقائه بالسيد السيستاني

تحدث المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي...

في ديالى.. مسلح يقتحم حقلاً للمواشي ويحدث مجزرة بين الأبقار

هاجم شخص مسلح في قضاء الخالص شمالي محافظة ديالى،...

ذات صلة

الجفاف يقيد المساحات المزروعة.. استطلاع دولي يلخص معاناة فلاحي العراق

شارك على مواقع التواصل

قال المجلس النرويجي لشؤون اللاجئين، اليوم الأحد، إن 60% من الفلاحين في العديد من المحافظات العراقية يعانون جراء تقليصالمساحات المزروعة وخفض كميات المياه المستخدمة، داعياً السلطات إلى إدارة الموارد المائية بشكل أفضل.

ووفقا لمسح اجراه المجلس النرويجي لشؤون اللاجئين وتابعتهإيشان، فأندخل بعض المزارعين زاد في 2023 مقارنة بالعام 2022،عازيا الفضل في ذلك إلى هطول الأمطار بنسبةأعلى من التقديراتالأولية، ما أدى لتحسن معدلات المحاصيل“.

وأجرت المنظمة غير الحكومية، دراسة خلال شهري تموز وآب في أربع محافظات عراقية، بناءً على نتائج الحصاد وتأثير الجفاف على الأسر،وقابلت خلالها 1079 شخصا. وكانت 40% من العيّنة من النساء، و94% من المستطلعين من سكان المناطق الريفية.

وخلال 2023، استمرت قضاياالحصول على المياهفيالتأثير على الإنتاج الزراعي، وفقا للمسح الذي أكد أن “60% من المزارعيناضطروا لزراعة مساحات أقل من الأراضي أو لاستخدام كميات أقل من المياه بسبب أحوال الطقس القاسيةفي محافظات شمال البلاد(نينوى، كركوك، صلاح الدين)، وفي الأنبار (غرب).

وأكدت المنظمةاضطر أربعة من كل خمسة أشخاص من بين أولئك الذين شملهم الاستطلاع في المجتمعات الزراعية في نينوى وكركوك،إلىخفض إنفاقهم على الغذاء خلال الأشهر الـ12 الماضية“.

وأتى نشر الدراسة قبل أيام من انطلاق مؤتمر الأطراف حول المناخ (كوب28) الذي تستضيفه دبي بين 30 تشرين الثاني و12 كانونالأول.

وفي ظل انحسار كمية الأمطار وارتفاع درجات الحرارة، يعاني العراق جفافاً للسنة الرابعة على التوالي.

وتندّد السلطات العراقية بسدود تبنيها تركيا وإيران على نهري دجلة والفرات، تتسبب بانخفاض منسوب النهرين وروافدهما حينما يصلانإلى العراق. إلا أن المجلس النروجي للاجئين حمّل المسؤولية كذلك إلىإدارة الموارد المائيةفي البلاد خصوصاممارسات الري في العراقو عدم الكفاءة في استخدام الموارد المائية المتناقصة“.

وذكر تقرير المنظمة بأننحو 70% من المزارعين الذين شملهم المسحيقولونإنهم يستخدمون الري بالغمر، وهي طريقة تعتبر علىنطاق واسعالأكثر استهلاكاً للمياهوغير مناسبة للمناطقالمعرضة للجفاف الموسمي“.

واقترح المجلس النروجي للاجئين تحسين الامكانات الزراعية عبررصد وتنظيم وتوزيع الموارد المائية“.

وحذّر مدير المكتب الوطني للمجلس أنتوني زيليكي منتغيّر مناخ العراق بشكل أسرع من قدرة الناس على التكيّف“.