اخر الاخبار

جلسة “السبت السنّي”.. أوامر باعتقال مسبّبي الفوضى ومثيري المشاكل

  أفاد مصدر من داخل مجلس النواب، اليوم السبت، بإعطاء...

نداء من الأمم المتحدة: “لم يبق شيء لتوزيعه في غزة”

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا"، السبت،...

دوري نجوم العراق: أربع مباريات حاسمة في الجولة 29 اليوم

تختتم اليوم السبت، مواجهات الجولة 29 لدوري نجوم العراق...

ذات صلة

ساعات تحبس الأنفاس.. تفاصيل أحداث فجر اليوم

شارك على مواقع التواصل

كشف مصدر أمني، التفاصيل الكاملة للخروقات الأمنية الأخيرة التي وقعت، فجر اليوم الثلاثاء، في منطقة “أبو غريب” غربي بغداد، وقاعدة “عين الأسد” في محافظة الانبار، إذ مرَّت على العراقيين ساعات “تحبس الأنفاس” بعد تضارب بالأنباء في مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وفي التفاصيل قال المصدر في حديث لمنصّة “إيشان”، إن ” طائرة مسيرة أمريكية استهدفت عجلة حمل عسكرية نوع بيك آب (حوثية)، تحمل أعتدة على طريق سريع ابو غريب، وحركتها كانت من بغداد إلى الانبار”.

 

وأشار الى أن “الاستهداف رافقه احتراق الأعتدة الموجودة والتي عائدتيها الى كتائب حزب الله””.

 

وأضاف، أن “طائرة مسيرة ثانية مجهولة قامت بإطلاق نار من سلاح ثقيل في قضاء الرمادي شمال الطريق السريع الدولي باتجاه بادية الثرثار”، مبينا أن “اثنين منسوبين لحركة العصائب أصيبوا في الاستهداف”.

ولفت الى أن “الجريحين رفضا إعطاء اسمائهما الحقيقية، وعندما حضرت قوة من الشرطة المحلية لمعرفة التفاصيل كرروا الامتناع، وتم تهديدهم وانسحبت قوة الشرطة”.

 

وتابع المصدر: “في الثالثة والنصف من فجر اليوم، تعرضت قاعدة عين الاسد الى قصف صاروخي بصواريخ عدد (2) تم اطلاقها من تقاطع الكيلو 35 بمسافة 64 كيلومتر عن القاعدة أعلاه”.

 

وأوضح: “عند الخامسة فجرا، من اليوم الثلاثاء، تم العثور على عجلة حمل مع مولدة في منطقة 35 غرب الرمادي حيث قامت قوة من مكافحة الارهاب بمعالجتها وتفتيش موقع الضربات”.

 

وفي وقت سابق من اليوم، أفاد مصدر أمني، بمقتل عنصر تابع لـ”كتائب حزب الله” بقصف مسيّر في قضاء أبو غريب ببغداد.

 

وقال المصدر لمنصّة “إيشان”، إن “ضربة جوية بطيران مسير صباح اليوم، أودت بحياة عنصر تابع لـ “كتائب حزب الله” في قضاء ابو غريب غرب العاصمة بغداد.

 

واستهدف طيران مسير مجهول، فجر اليوم الثلاثاء، مركبة عسكرية محملة بالأسلحة تابعة لـ”كتائب حزب الله”، غربي العاصمة بغداد.

 

وقالت مصادر أمنية، إن “طيرانًا مسيّرًا مجهولًا نفذ ضربة جوية على مركبة عسكرية نوع تويوتا يطلق عليها (حوثية)، تابعة لفصيل كتائب حزب الله، ما أسفر عن تدميرها بالكامل، حين كانت تحمل أسلحة مختلفة”.

 

كما كشف، أن “الطيران المسيَّر استهدف المركبة العسكرية المحملة بالأسلحة ضمن منطقة السريع الدولي أبو غريب، الطريق الرابط ما بين العاصمة بغداد ومحافظة الأنبار”.

 

ولاحقا، أعلنت ما تسمّى بـ “المقاومة الإسلامية في العراق، سقوط أحد أفرادها في “معركة الحق ضد الباطل”، بعد معلومات حول قصف بطائرة مسيرة استهدف رتلاً قرب أبو غريب، غربي بغداد.

 

ونشرت كتائب حزب الله الصورة أدناه، وتعود للشخص الذي قُتل بقصف المسيرة الأمريكية.